البطاطا

عرفت البطاطا منذ أربعة قرون في بدايتها من خارج منطقة الإنديز، وأصبحت جزءاً لا يتجزأ من الكثير من المأكولات في العالم. تعتبر البطاطا رابع أكبر محصول غذائي في العالم بعد الأرز القمح، والذرة.زرعت البطاطا حديثا فى الأردن وقد دخلت الأردن فى أواخر الثلاثينيات أو الأربيعينيات . ولقد إذداد إستهلاك البطاطا فى الأردن تدريجيا حتى وصل الأستهلاك السنوى عام 1970 الى 25حوالى ألف طن معظمها مستورد من لبنان زومنذ ذلك الوقت وبمساعدات الحكومة إذدادت المساحة المنزرعة تدريجيا لتكفى الأحتياجات المحلية .

التصنيف:
العائلة:
الباذنجانية Solanaceae
جنس:
Solanum
الأهمية الإقتصادية:
الأصناف الرئيسية:
أهم انواع التي تستوردها هي (سبونتا، ميركا، ألفا، أجاكس، ديامينت، فاموسا، فولكانو، منصور وأريجو) وهي من أصل هولندي وبعض الأنواع المستوردة الأخرى من فرنسا (كورجين ولوري) وهناك بعض الأنواع الألمانية التي تم زراعتها مثل (إلونا وجيتا) وهي من غرب ألمانيا وحتى كينوبيك من كندا. إن برنامج خدمة الإرشاد النشط قد ساعد بإرتفاع معدل المحصول حوالي 20 طن/هكتار بينما ينتج بعض المزارعين 40-50 طن/هكتار.
المعلومات التسويقية والإستخدام:
يستهلك الفرد خلال نظام التغذية الإعتيادي حوالي 33 كجم من البطاطا سنوياً إلا ان الأهمية بالنسبة للأسواق المحلية تختلف وتتغير بإستمرار. في أوروبا (لا سيما شرق ووسط أوروبا) ما زال محصول البطاطا أحد المحاصيل الأساسية حيث أن نصيب الفرد لا يزال الأعلى في العالم. ولكن التغير الأكثر تطورا والأسرع خلال الفترة الحالية حدث في جنوب شرق أسيا . وتعد الصين حاليا أكبر بلد منتج للبطاطا في العالم وحوالي ثلث كمية البطاطا في العالم يتم حصادها في الصين والهند.
الإستخدام:
طازج ومصنع.
الأسواق:
للإستهلاك المحلي.
إدارة المحصول:
طرق و ظروف الزراعة:
نوع التربة:
تفضل البطاطا التربة جيدة التهوية، طفيلية جيدة الصرف. ملوحة التربة والمياه الزائدة مع مستويات عالية من كربونات الكالسيوم غير مرغوب فيه لزراعة البطاطا كما أنها تؤثر سلبا على الإنتاجية ومحتوى النشا.
درجات الحرارة:
إن المعدل الأقصى لدرجات الحرارة في المناطق المنتجة البطاطا يصل في الصيف إلى 35 درجة حرارة مئوية و في الشتاء يصل إلى 10 درجات حرارة مئوية.
الإحتياجات المائية:
في وادي الأردن فإن البطاطا وبعض المحاصيل الأخرى تزرع بإستخدام إما الري بالغمر أو بنظام الرى المحورى ، بينما الري بالتنقيط يستخدم بعض الأحيان في المناطق المرتفعة.
الإحتياجات الغذائية:
يفضل إجراء تحليل للتربة لمعرفة المحتوى من العناصر الغذائية و تحديد برنامج التسمييد وفقاً لذلك.
طرق الحصاد:
تزرع البطاطا في وادي الأردن من أواخر شهر أيلول وحتى شهر كانون الثاني / شباط. يزرع المحصول في المناطق الجنوبية من بداية شهر تشرين الأول إلى منتصف شهر تشرين الثاني ويحصد بعد أربعة أشهر تقريباً. أما في شمال وادي الأردن فإن الزراعة تكون من منتصف شهر كانون الأول حتى بداية شهر شباط. بعض المناطق في وادي الأردن يمكنها الزراعة سواء في وقت مبكر أو متأخر. أما في المرتفعات حيث الزراعة تكون بعلية ، يبقى المحصول الربيعي هو الإحتمال الوحيد للزراعة في هذا الوقت من السنة وذلك نظراً لدرجات الحرارة العالية في الصيف ودرجات الحرارة المنخفضة في الشتاء وتكون عادة من بداية نيسان إلى منتصف شهر أيار.
طرق الحصاد:
جمع يدوياً وميكانيكاً.

Crop Compendium

مصدر المعرفة للمزارعين، الباحثين و الإستشاريين.

الإصدارات الدورية

"Courier" هى مجلتنا الزراعية الموجهة للمزارعين، الإستشاريين، التجار و لأي شخص مهتم بالمجال الزراعي.

Copyright © Bayer AG